• الجمعة 21

    سبتمبر

” تعليم مكة ” يستضيف 67 متسابقة في الأولمبياد الوطني للخط العربي

” تعليم مكة ” يستضيف 67 متسابقة في الأولمبياد الوطني للخط العربي
سعيد العجل(صدى):

تستضيف الإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة ممثلة بإدارة النشاط الطلابي ( بنات ) الأولمبياد الوطني للخط العربي والزخرفة الإسلامية في مرحلته الختامية، والمزمع إقامته هذا الأسبوع بمشاركة ٦٧ طالبة متسابقة من كافة مناطق المملكة وكافة المراحل وفق لجان منظمة للأولمبياد .

من جهتها أبانت مديرة إدارة نشاط الطالبات بتعليم مكة جميلة القليطي بأن المنافسة تهدف إلى تنمية مهارات الخط العربي والزخرفة الإسلامية لدى الطالبات , مشيرةً إلى أن الحديث عن الخط العربي شيء يفوق التعبير والخيال ، ويضع الشاهد أمام الخصوصية التي خصّ الله به أولئك الذين كرّسوا حياتهم في جودة هذا الفن النبيل في أحسن صوره وأشكاله كالخط الديواني والخط الكوفي الذين حددا في المسابقة .

وأضافت يحظى الأولمبياد باهتمام بالغ من قبل الإدارة العامة لنشاط الطالبات وباهتمام شخصي من قبل مدير تعليم المنطقة الأستاذ محمد بن مهدي الحارثي , ومساعدته للشؤون التعليمية الدكتورة آمنة الغامدي لما للخط العربي من أهمية في تنمية المهارات وإبراز مواهب المبدعات ، كما ستكون المنافسات في مجالات الخط العربي فن وأصالة للمرحلة المتوسطة الثانوية , وهي مسابقة فنية تنافسية في الخط العربي مستوحاة من أسماء الله الحسنى ومعانيها , وفي مجال الزخرفة الإسلامية رمز ودلالة , وهي مسابقة فنية تنافسية في الزخرفة الإسلامية وإبراز جمالياته .

أما فيما يخص المرحلة الابتدائية فسيكون مجالها حروفي , وهي مسابقة فنية تنافسية في الحروف العربية والزخرفة الإسلامية , وإبراز جمالياته أيضاً .

فيما سيكون مجال البحث العلمي خاص بالمرحلة الثانوية , وهو عبارة عن دراسة مشكلة أو مسألة معينة في مجال الخط العربي والزخرفة الإسلامية بقصد حلها وفق الخطوات العلمية للدراسات البحثية .

وأكدت القليطي بأن التنافس بين الطالبات المتأهلات على مستوى الوزارة سيكون عن طريق ورش تأهيلية تخصصية عبر لجان تحكيمية من الأكاديميات والمتخصصات , متمنية التوفيق للجميع بما يعكس الأثر الإيجابي الجميل لمثل هذه الفعاليات والتي يزيدها توهجاً إبداعاً وجمالية أصحاب القلم والخط البديع .