• الخميس 22

    فبراير

نجل الباحث الكندي ضحية الملالي يفجر العديد من المفاجآت

نجل الباحث الكندي ضحية الملالي يفجر العديد من المفاجآت
طهران(صدى):

فجّر نجل صاحب الأصول الكندية، كافوس سيد إمامي، الذي قُتل في سجون الملالي بإيران، العديد من المفاجآت الخاصة بمقتل والده، والذي تدعي طهران أنه توفي نتيجة الانتحار بالسجن.

ونشر روفان نجل الباحث الكندي، في مدونته الخاصة على شبكات الإنترنت بعض التفاصيل الخاصة بعملية اعتقال الملالي لوالده، حيث أكد أنهم استدعوا والدته لمقابلة زوجها، إلا أنهم هددوها بقتله في حالة حديثها إلى وسائل الإعلام، ثم زعموا خبر انتحاره بعد ذلك بساعات قليلة.

وأكد ” روفان ” إن الملالي هددوا والدته بالحبس برفقة زوجها إذا ما كشفت لوسائل الإعلام الدولية عن أي تفاصيل تتعلق بحبسه أو تعذيبه داخل سجن إيفن بالعاصمة طهران، والذي يخضع لسيطرة مباشرة من جانب الحرس الثوري الإيراني.

وأشار ” روفان ” إلى أن التهديدات الموجهة إلى أسرته ليست أمرًا غير مسبوق، حيث سبق أن واجهوا تهديدات بالتعذيب البدني والقتل لوالده حتى تلتزم العائلة الصمت أمام كافة الانتهاكات التي التي مارستها الملالي معه.

 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *