• الأحد 22

    أبريل

استمرار الجدل بشأن تدريس اللغة العربية في بلجيكا

استمرار الجدل بشأن تدريس اللغة العربية في بلجيكا
بروكسل(صدى):

يستمر الجدل على تعزيز تدريس اللغة العربية في مدارس بلجيكا، باعتبار قضايا اللغات شديدة الحساسية، خاصة أن بلجيكا تتوزع على 3 مجتمعات، كل منها له خصوصيته في بعض المجالات.

ويحتوي كل مجتمع في بلجيكا على لغة رسمية خاصة به، فهناك الهولندية والفرنسية التي يتحدث بها 99% من سكان البلاد، وهناك الألمانية التي يتحدث بها 1% فقط من السكان.

وكان وزير الميزانية والخدمة العامة في بلجيكا، آندريه فلاهو، هو من اقترح تعزيز تدريس اللغة العربية، الأمر الذي أثار جدلاً واسعاً في الأوساط السياسية.