• الخميس 16

    أغسطس

دراسة: ضعف المناعة سبب جديد للإصابة بالسرطان

دراسة: ضعف المناعة سبب جديد للإصابة بالسرطان
باريس(صدى):

قالت نتائج دراسة جديدة إن جهاز المناعة يلعب دوراً هاماً في الوقاية من الأورام السرطانية التي ترتبط بالشيخوخة. وتغير هذه النتائج قواعد اللعبة فيما يتعلق بطرق الوقاية من السرطان الذي يتسبب في وفاة 8 ملايين إنسان حول العالم سنويًا.

وقد أجريت الدراسة الجديدة بالتعاون بين عدة مؤسسات بحثية بريطانية وفرنسية هي: جامعة إدنبرة وجامعة داندي وكيور إنستيتوت إن باريس وجامعة هاريت وات.

ودعت نتائجها إلى اعتبار ضعف المناعة عاملًا من عوامل الإصابة بالسرطان مثل البدانة والتدخين وتعاطي الكحول.

ويتضاءل حجم الغدة الصعترية مع التقدم في العمل، حيث يقل حجمها إلى النصف كل 16 عامًا، وتلعب هذه الغدة دوراً أساسياً في بناء الخلايا المناعية، ومع ضعف المناعة نتيجة التقدم في العمر تزداد احتمالات الإصابة بالسرطان.

وتعمل الخلايا المناعية على القضاء على الخلايا السرطانية في مهدها قبل أن تتراكم وتشكل ورمًا، لكن نتيجة ضعف المناعة الذي يحدث مع التقدم في العمر تزداد فرص نمو الخلايا السرطانية لتشكل ورمًا.