• الأحد 21

    أكتوبر

قطر تتلقى ضربات اقتصادية موجعة.. ووزير خارجيتها يقر بخطورة الأزمة وعدم تفاؤله

قطر تتلقى ضربات اقتصادية موجعة.. ووزير خارجيتها يقر بخطورة الأزمة وعدم تفاؤله
طلال الضوي(صدى):

أقر وزير خارجية قطر محمد بن عبدالرحمن آل ثاني بتداعيات المقاطعة العربية، مبدياً عدم تفاؤله بشأن مستقبل الأزمة القائمة، وذلك في الوقت الذي كشف فيه عن تراجع عن تراجع صادرات الدوحة النفطية إلى آسيا لأدنى مستوى لها منذ قرابة 3 عقود.

وقال الوزير خلال لقاء مع بلومبرج الأمريكية في تصريحات تعكس حجم المخاوف التي بدأت تسيطر على إمارة قطر ونظام تميم بن حمد، إن هذا الخلاف لن ينتهى قريباً، وليس متفائلاً بتداعيات المقاطعة ومستقبلها.

وأوضحت شبكة ” بلومبرج ” في تقرير لها، أن قطر خسرت ربع صادراتها النفطية لآسيا خلال العام الماضي، لصالح بدائل خليجية أخرى، وذلك بعد قرابة 8 أشهر من المقاطعة العربية للإمارة الراعية للإرهاب.

وكشف التقرير أن صادرات قطر النفطية لآسيا في 2017 وصلت لأدنى مستوياتها منذ 27 عاما، إذ إن انخفاض أسعار النفط الخام وتراجع المبيعات لكوريا الجنوبية واليابان مثلّا ضربة مزدوجة لدولة قطر، في الوقت الذي خفضت اليابان وارداتها من النفط الخام القطري بنسبة 23% في 2017.

فيما أقدمت اليابان على رفع وارداتها النفطية من المملكة العربية السعودية بـ8.1% لترتفع الحصة السعودية بالسوق لمستوى قياسي بلغ 40.2% في 2017، في وقت خفضت فيه كوريا الجنوبية وارداتها من النفط الخام القطري لأدنى مستوى منذ 7 أعوام بنسبة 26% وحجم 65 مليون برميل.