باكستان تطالب ميانمار بوقف المجازر بحق مسلمي الروهينجا

إسلام آباد (صدى):
أدان مجلس الوزراء الباكستاني اليوم الخميس، المجازر الجارية بحق مسلمي الروهينجا في ميانمار، واعتبرها بمثابة أعمال تطهير عرقي بحق الأقلية المسلمة هناك.

طالب مجلس الوزراء الباكستاني رئيسة ميانمار أونغ سان سو كي بتحمل المسؤولية والتحرك من أجل وقف العنف الجاري بحق المسلمين الروهينجا على يد القوات المسلحة والعناصر المتطرفة.

وعدّ المجلس المؤسسات الحكومية الميانمارية متورطة وبشكل مباشر في قتل الأطفال والنساء والمسلمين الأبرياء بطريقة وحشية، ولا يمكن وصف ذلك إلا بإرهاب تمارسه الدولة ضد المدنيين.

وانتقد المجلس صمت المجتمع الدولي إزاء المجازر الجارية بحق المسلمين الروهينغا، مطالبًا الأمم المتحدة بالتقدم واتخاذ خطوات جادة لوقف الإبادة الجماعية التي يواجهها المسلمون في ميانمار.

 

Time واتساب