قضاء أبوظبي تحصد جائزة أفضل خدمة حكومية عربية مبتكرة

أبو ظبي (صدى):
حصلت دائرة القضاء في أبوظبي على جائزة التميز للإنجازات الحكومية العربية فئة أفضل خدمة حكومية مبتكرة، وذلك عن تطبيق " المأذونين الخارجيين " على الأجهزة الذكية، الذي يقوم بإتمام إجراءات الزواج المدني باستخدام الحاسب اللوحي “ الآيباد ” .

وسلمت الجائزة في حفل خاص أقيم في القاهرة بحضور عدد كبير من المسؤولين في جمهورية مصر العربية.

واعتبرت إدارة الجائزة هذا التطبيق نقلة نوعية في تقديم الخدمات الذكية للجمهور في أماكن تواجدهم، مشيرة إلى أنه يتماشى مع توجهات الحكومة الذكية، ويعزز استخدام الأجهزة الذكية في تقديم الخدمات الحكومية بما يوفر الوقت والجهد على المتعاملين.حرص وتوجيهات وقدم وكيل دائرة القضاء في أبوظبي، المستشار يوسف سعيد العبري التهنئة إلى نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس دائرة القضاء في أبوظبي، الشيخ منصور بن زايد آل نهيان بهذا الإنجاز الذي يضاف إلى سجل دائرة القضاء الحافل بالتميز، مشيراً إلى توجيهات الشيخ منصور بن زايد وحرصه المتواصل على الاستخدام الأمثل لكافة موارد الدائرة البشرية والتقنية نحو تقديم أفضل الخدمات القضائية والعدلية وفق أرقى المعايير العالمية.

تطبيق المأذون الشرعي كما أوضح المستشار العبري أن " تطبيق المأذون الشرعي، الذي كان قد حصل أيضاً في 2015 على جائزة مجلة “ Gov ” لأفضل خدمة حكومية مبتكرة، يعتبر نقلة نوعية في طريقة تقديم الخدمة للجمهور من حيث سرعة وجودة الخدمة واستغلال أحدث الوسائل التقنية الحديثة نحو التحول إلى ممارسات الحكومة الذكية " .

مؤكداً أن جهود الاستثمار في الحلول التقنية المتطورة لا تقتصر على تطويرها وتطبيقها، بل تشمل أيضاً تطويع هذه التقنيات بصورة مبتكرة لتتناسب مع احتياجات خدمة القضاء والعدالة بالإمارة ضمن شبكات وبنية أساسية متقدمة تستجيب لأهداف دائرة القضاء الإستراتيجية على المستويين القضائي والإداري مع القدرة على التكامل والتواصل مع المؤسسات الحكومية الأخرى في الإمارة.من جهته أوضح مدير قطاع مساندة المحاكم والمتعاملين، يوسف الحوسني أن دائرة القضاء تمكنت من تطوير أنظمتها الإلكترونية لتتلاءم مع الأجهزة الذكية المحمولة وأحدث أنظمة قراءة البطاقات الذكية بالإضافة لأنظمة وتقنيات الربط المتطورة، بما يحقق سهولة وسرعة الوصول إلى الخدمات العدلية.

وأضاف أن “ التطبيق الفائز يتضمن الحصول على بيانات الأشخاص المعنيين في العقد بطريقة سريعة وفعالة باستخدام جهاز قارئ البطاقة الإلكتروني، ثم تسجيل وتوثيق الزواج وإصدار وثيقته بشكل فوري من خلال جهاز آيباد مرتبط بالنظام الإلكتروني لدائرة القضاء يحمله المأذون إلى مكان إتمام العقد، مما أسهم في توفير الوقت والجهد على موظفي الدائرة ومتعامليها ” .

وأكد الحوسني أن تطبيق المأذون الخارجي يعتبر أول تطبيق نوعي على الأجهزة الذكية يقوم بقراءة بيانات أطراف عقد الزواج من بطاقة الهوية وإتمام التعاقد بشكل كامل آلياً عن بعد، الأمر الذي اختصر عملية تسجيل العقد بشكل كبير وساهم في تحقيق دقة عالية للبيانات، مشيراً إلى أن الدائرة تقدم أيضاً عبر موقعها الإلكتروني خدمة حجز موعد مع المأذون لعقد الزواج الخارجي ودفع الرسوم إلكترونياً.

التعليقات

اترك تعليقاً