صحفي أردني يستنكر الممارسات الإيرانية المخالفة للقوانين الدولية

عمان (صدى):
استنكر صحفي أردني ممارسات النظام الإيراني الخادعة التي تستهدف نشر الفوضى والتوتر في المنطقة العربية ، مؤكداً أن رفض إيران وصول وفد سعودي إلى أراضيها للمشاركة مع الجهات المختصة الإيرانية في استكمال التحقيق في حادث الاعتداء على سفارة خادم الحرمين الشريفين في طهران، وقنصليتها في مدينة مشهد يعد مراوغة لكسب الوقت وإثارة ردة فعل غاضبة.

وأوضح الصحفي بسام العريان في تصريح له، أن النظام الإيراني ينتهج أساليب ملتوية وخادعة محفوفة بفن المراوغة ، لتغطية عجزها عن الرد ، وإخفاء معالم جريمتها سواء بالتأجيل أو العرقلة، لافتاً الانتباه إلى أن اقتحام السفارات والتعدي على ممثليها صناعة إيرانية بامتياز.

وقال: إن تكرار مثل هذه الحوادث يثبت مدى استهتار سياسة إيران الفاضحة للقوانين الدولية والأعراف الدبلوماسية إلى جانب الاستخفاف بالتعاليم الإسلامية ومبادئ حسن الجوار، كما أنها ارتكبت خرقاً فادحاً لاتفاقيات فيينا للعلاقات الدبلوماسية والقنصلية والمواثيق والمعاهدات والأعراف الدولية ذات الصلة.

Time واتساب