الإمارات تقاطع بنوك أوروبية

أبوظبي (صدى):
ذكرت مصادر صحفية أن هناك مقاطعة إماراتية غير رسمية لعدد من المصارف الغربية التى توجد فى رأس مالها حصص قطرية ملحوظة، موضحة أن هذه الإجراءات ترمى إلى توسيع تأثير المقاطعة ضد الدوحة، والمفروضة منذ شهرين.

ووفقاً للمصادر ذكر مسئولون مصرفيون إماراتيون، أن بعض المؤسسات مثل " Credit Suisse " و " Deutsche Bank " و " Barclays " ، تملك فرصا ضئيلة للفوز بتراخيص جديدة فى الإمارات خلال الأشهر القادمة، بسبب وجود حصص كبيرة فى رأسمالها تابعة لجهاز قطر للاستثمار وأعضاء من الأسرة القطرية الحاكمة.

ونقلت المصادر عن أحد المصرفيين، قوله " قالوا لنا إن هناك مقاطعة غير رسمية، وإنه لا يوجد ما يمكن أن نفعله، لم تكن هناك أى قوائم سوداء رسمية، بل فقط الغش وراء الكواليس" .

وبرزت قضية المقاطعة غير الرسمية، فى يوليو الماضى، عندما وزعت شركة بترول أبو ظبى الوطنية، التراخيص لإدارة الاكتتاب العام، لكن تم استبعاد المصارف المعنية، مثل " Credit Suiss " ، بسرعة من المنافسة.

وأوضحت المصادر أن حصة جهاز قطر للاستثمار فى " Credit Suisse " تبلغ حاليا 5%، كما يملك الجهاز الحق فى شراء 13% إضافية من الأسهم، هذا وتملك مؤسسات قطرية حصة 6% فى كل من " Barclays " و " Deutsche Bank " وفقاً لصحيفة فايننشال تايمز.

Time واتساب