ماكرون يؤكد في اتصال مع «تميم» أهمية وقف تمويل الإرهاب

باريس (صدى):
أعلنت الرئاسة الفرنسية، مساء اليوم الاثنين، أن أمير قطر الشيخ تميم بن حمد بن خليفة آل ثاني سيزور باريس قبل نهاية الصيف ليبحث الأزمة الخليجية مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

وذكرت الرئاسة أن الرئيس ماكرون أجرى مجددا محادثة اليوم مع أمير قطر، في إطار مشاوراته المستمرة مع كل أطراف الأزمة.

وأشار أمير قطر - خلال الاتصال الهاتفي - اعتزامه القدوم إلى فرنسا في نهاية الصيف، فيما أكد الرئيس ماكرون بتمسكه بالتهدئة و خفض التصعيد وكذلك بأهمية مكافحة الإرهاب و وقف أي تمويل أي كان مصدره لمجموعات مرتبطة بأعمال إرهابية، بحسب الإليزيه.

كما أكد ماكرون أهمية الوساطة الكويتية واستعداد فرنسا لتقديم المساعدة، مضيفا أنه سيتطرق إلى الأزمة في الخليج على هامش قمة العشرين المرتقبة بهامبورج يومي الجمعة و السبت القادمين، وكذلك خلال زيارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لباريس يومي 13 و 14 يوليو لحضور احتفالات فرنسا بالعيد الوطني.

يشار إلى أن قطر سلمت، الاثنين، رسمياً ردها على قائمة المطالب الـ13 من الدول المقاطعة، إلى الكويت و التي تتضمن وقف دعم الجماعات الارهابية وإغلاق قناة الجزيرة، وخفض مستوى العلاقات مع إيران، وكذلك إغلاق قاعدة عسكرية تركية فى قطر وتسليم الدوحة جميع المصنفين بأنهم إرهابيون ممن يوجدون على أراضيها.

Time واتساب