كلب يعض صاحبته حتى الموت

باريس (صدى):
قَتل الكلب " سيرا " صاحبته التي تقطن في بلدة نيفير الفرنسية، حيث أنها كانت تٌسيئ معاملته وتسببت في بتر ساقه .

وقد عارض العديد من الفرنسيين قتل هذا الكلب، وبادر الكثيرون بنشر عريضة على الإنترنت، بتاريخ 4 من تموز 2017، وقَّع عليها ما لا يقل عن 87 ألف شخص رفضاً لقتله. وبالتالي، لم تعد حياة سيرا في الوقت الراهن على المحك.

مع العلم أن هذه السيدة كانت تسيء معاملته، كما تسبَّبت في بتر ساقه ، وفي الأثناء، وبهدف تحديد مدى خطورة هذا الكلب، وما إذا كان يستحق أن يعاقب عن طريق الموت الرحيم، قامت الطبيبة أميليا تارزي، وهي طبيبة بيطرية، بتقييم سلوكه.

ثم أوضحت أن سيرا كلب مطيع، مؤكدة أنه لا أحد يعرف حقيقة ما حدث بالفعل في شقة السيدة التي تقطن في بلدة نيفير، وقالت الطبيبة " من الواضح أن سيرا قد جاع، ولذلك انقضَّ على ما اعتبره طعاماً " .

فيما أكدت مصادر ، أن هذه السيدة التي اعتادت معاملة كلابها بقسوة، قامت بركل الكلب، الذي كان يستلقي تحت طاولة غرفة المعيشة، بعنف.

وبالتالي، أقدم سيرا على عضِّ ساق صاحبته بقوة، لتسقط السيدة بعدها على الأريكة، مما سمح لسيرا بعضها مرة أخرى وقطع شريان الفخذ، ونتيجة لذلك نزفت المرأة حتى فارقت الحياة.

Time واتساب