وقف محطة " فيسينهايم " أقدم المحطات النووية في فرنسا

باريس (صدى):
أعلنت شركة " أو دي إف " الفرنسية للكهرباء، اليوم السبت، أن محطة " فيسينهايم " الواقعة قرب الحدود مع ألمانيا وسويسرا، والتي تعد أقدم المحطات النووية في فرنسا، تم وقف نشاطها تماما للقيام بأعمال صيانة بها لمدة عدة أسابيع.

وأوضحت الشركة أن المفاعل رقم 1 بالمحطة سيخضع للصيانة، بينما المفاعل رقم 2 تم وقفه بعد رصد خلل به.. مضيفة أن توقف المفاعل الأول منذ أمس الجمعة في منتصف الليل سيتيح لفرق الصيانة تجديد جزء من الوقود والقيام بأعمال رقابة وصيانة في الأجزاء النووية وغير النووية، أما المفاعل الثاني الذي تم وقفه في يونيو 2016 فلن يتم إعادة تشغيله قبل مطلع 2018.

يشار إلى أن 75% من إنتاج فرنسا للكهرباء، يأتي من الطاقة النووية، إلا أنه تم التصويت على قانون في 2015 يقضي بتقليص نصيب النووي إلى 50% بحلول 2025.

يُذكر أن محطة فسنهايم أثارت في الأعوام الماضية قلق العديد من نشطاء البيئة الذين أبدوا مخاوفهم من المخاطر المتعلقة باستخدامات الطاقة النووية، وطالبوا بالتحول نحو الطاقة الجديدة والمتجددة.

Time واتساب