ارتفاع حصيلة احتجاجات فنزويلا إلى 72 قتيلا

كاراكاس (صدى):
أعلن مكتب النائب العام في فنزويلا، عن مقتل فتى / 17 عامًا / بالرصاص أمس الاثنين، أثناء مشاركته في احتجاج بالعاصمة كراكاس، لترتفع بذلك حصيلة قتلى المظاهرات المناهضة للرئيس نيكولاس مادورو إلى 72 منذ اندلاعها قبل شهرين.

وكان متظاهرون في منطقة ألتاميرا شرق البلاد يحاولون الانضمام إلى مسيرات من مناطق أخرى بهدف الوصول إلى مقر المجلس الانتخابي الوطني احتجاجًا على خطط الرئيس مادورو لوضع دستور جديد.

وقال النائب البرلماني المعارض خوان ريكيسنس، إن خمسة أشخاص أصيبوا بجروح جراء إطلاق نار أثناء احتجاجات الاثنين، واتهموا الحرس الوطني والشرطة العسكرية في البلاد بإطلاق النار على الحشد.

وأعربت لويزا أورتيجا، المدعي العام في فنزويلا، عن تأييدها للمتظاهرين، قائلة إن الشعب له الحق في التشاور حول خطط الرئيس لتشكيل جمعية لإعادة صياغة الدستور.

 

Time واتساب