اختناق معلمتين في حريق مدرسة بنات كويتية

خالد الظفيري (صدى):
أعلنت وزارة التربية الكويتية ، أن حريقًا جزئيًا إندلع اليوم الإثنين، في غرفة المختبر اللغوي في مدرسة نسيبة بنت كعب المتوسطة بنات بمنطقة الروضة ولم تسجل أي اصابات.

وقالت وكيل وزارة التربية المساعد لقطاع التعليم العام فاطمة الكندري، إن تعامل ادارة المدرسة جاء وفق خطة التدخل السريع بعد اندلاع الحريق في غرفة المختبر اللغوي المعزولة تمامًا عن مبنى وفصول المدرسة بعد تماس كهربائي في جهاز التكييف الخاص بالمختبر.

وأضافت أنه لم يحدث أي انفجار خلال اندلاع الحريق، مبينة أنه بعد وصول فريق الاطفاء قام رجال الاطفاء بكسر الزجاج للتعامل مع الحريق وهو ما احدث اصواتا اعتقد انها اصوات انفجار جراء الحريق.

وذكرت أنه مع بداية الحريق؛ قامت إدارة المدرسة بالتعامل والتدخل الصحيح لإبعاد الطالبات وعزلهم بعيدًا في مبنى منفصل عن غرفة المختبر إذ يبلغ عدد طالبات المدرسة 700 طالبة تجاوبن بشكل طبيعي مع تعليمات فريق التدخل السريع، وتم طلب سيارات الإسعاف احتياطًا، مؤكدة أنه لم يتم نقل اي طالبة الى المستشفى.

وفي وقت سابق أبلغ مصدر إطفائي بتعرض معلمتين للاختناق جراء حريق، نجح رجال الإطفاء في إخماده بمدرسة نسيبة بنت كعب في منطقة الروضة بمنطقة الروضة.

تلقت غرفة عمليات الإدارة العامة للإطفاء، بلاغًا في صباح اليوم يفيد بنشوب حريق في مدرسة نسيبة بنت كعب للمرحلة المتوسطة بنات.

وعلى الفور توجهت فرق إطفاء مراكز الشهداء و حولي والإنقاذ الفني، وعند صولهم تبين ان الحريق في احدى الفصول التي تحتوي على الكمبيوترات فشرع رجال الاطفاء في مكافحة الحريق وإخماده.

يذكر ان إدارة المدرسة أخلتها من المعلمات والطالبات قبل وصول رجال الاطفاء، وأصيبت معلمتان بحالة اختناق بسيطة، إذ قام رجال الطوارئ الطبية بعلاجهما في موقع الحادث، وتواجد رجال.

Time واتساب