العثور على  شاب مصري التهمت الفئران جسده بسبب المخدرات

القاهرة (صدى):

كشفت أجهزة الأمن المصرية غموض العثور على جثة لشاب في العقد الرابع من عمره في غرفته والتهام الفئران لأجزاء منها.

وكان مدير أمن الجيزة قد تلقى بلاغا بالعثور على جثة لشاب يدعى محمود يبلغ من العمر 35 عاما في غرفته بمخزن لإطارات سيارات وبالانتقال لمحل البلاغ ومعاينة الجثة تبين عدم وجود إصابات ظاهرية بها كما تبين اختفاء أجزاء من كف يده ووجود آثار تآكل في وجهه وشفتيه ووجود مواد برازية خاصة بالفئران حول الجثة وفوقها، كما تبين وجود آثار لحقن في الذراع الأيسر.

واكد تقرير الطب الشرعي أن الشاب توفي قبل 4 أيام نتيجة تعاطيه جرعة زائدة من المخدرات أدت لهبوط حاد في الدورة الدموية ووفاته على الفور؛ كما أكد أن الأجزاء التي تعرضت للتآكل من الجثة كانت بسبب التهام الفئران لها؛ وعلى الفور استدعت أجهزة الأمن أقارب الشاب وزملاءه بالعمل لسؤالهم حول الواقعة.

توصلت التحقيقات الي أن الجثة للشاب محمود رشدي السيد دياب وقال شقيقه سيد 57 سنة، موظف بالإدارة العامة للتأمين والمعاشات وربيع محمود 35 سنة مالك محل إطار السيارات إن المتوفي اعتاد تعاطي المخدرات في المخزن الخاص بالمحل، وأنهما عثرا على جثته داخل المخزن وبجانبه حقنة لمسحوق الهيروين، وعلى يده آثار دماء وتآكل بسبب التهام الفئران الموجودة بالمخ.

Time واتساب