• الإثنين 23

    يوليو

استبدال العدادات القديمة بالذكية في المملكة

استبدال العدادات القديمة بالذكية في المملكة
عادل الحربي(صدى):

أعلنت هيئة تنظيم الكهرباء، اليوم الاثنين، على استبدال جميع العدادات القديمة بالعدادات الذكية في جميع أنحاء المملكة.

وقال الحساب الرسمي لهيئة تنظيم الكهرباء على موقع التواصل الاجتماعي ” تويتر “ ، ” المحافظ: استبدال جميع العدادات القديمة بالعدادات الذكية في المملكة وتغطية الاحتياجات خلال السنوات الست القادمة يكلف مبلغ 12 مليار سنويا، ومردودها الاقتصادي خلال عشر سنوات سيتجاوز 30 مليار ريال “.

وأضاف الحساب “ شدد معاليه على أهمية استفادة المستهلكين من استخدام الطاقة المتجددة التي يمكن تركيبها على المنازل والتي تراجع سعرها عن السابق بنسبة 70% حيث تعمل عدة جهات بما فيها هيئة المواصفات والمقاييس على تسهيل استخدام هذه الطاقة التي توفر الكثير على المستهلك.

وأوضح أن تنوع مصادر الطاقة يعود بالفائدة على المستهلك، وذكر أن الهيئة اعتمدت على وثيقة تنظيم الطاقة الشمسية الكهروضوئية الصغيرة في الاستهلاك المنزلي وهناك سعي لتخفيض الاستهلاك.

وأبان المحافظ أن العنصر النسائي متواجد ويعمل بالفعل في الهيئة وعند الاعلان عن وظائف لا يشترط الجنس فقط المطلوب هو المؤهل.

 


2 تعليقان

[ عدد التعليقات: 10940 ] نشر منذ 7 شهور

واشفط فلوووووووووووووووووووووووس

[ عدد التعليقات: 1540 ] نشر منذ 7 شهور

وفقاً لما أقره مجلس الوزراء الموقر في جلسته المنعقده في تاريخ 12/12/2017م، لبدء التصحيح التدريجي لأسعار بعض منتجات الطاقة، وبناءً عليه أعلنت هيئة تنظيم الكهرباء والإنتاج المزدوج تعديل تعريفة بيع الطاقة الكهربائية على بعض فئات المشتركين وتغيير في بعض شرائح الاستهلاك. تعلن الشركة السعودية للكهرباء أنه بناءً على خطاب ورد اليها من وزارة المالية يفيد بأن الشركة ووفقا للأمر الملكي رقم (١٤٠٠٦) وتاريخ (٢٣ / ٣ / ١٤٣٩هـ ) ستدفع رسما للدولة يعادل الفارق بين التعريفة الحالية والجديدة التي ستطبق بدءاً من تاريخ ١ / ١ / ٢٠١٨م . وتود أن توضح الشركة أنه من المتوقع أن لا يكون هناك أي تأثير جوهري على إيرادات الشركه أو تكاليف التشغيل من التعريفة الجديدة، وسيكون التأثير خاضعاً لنمط الاستهلاك. كما أكد الخطاب على استمرار الدولة بتقديم الدعم المالي للشركة وتمكينها من توفير السيولة اللازمة لتمويل مشاريعها الضرورية وفقا لما يتم الاتفاق عليه بين الشركة ووزارة المالية.