• الجمعة 20

    أبريل

بالصور.. انطلاق ” شيفروليه كورفيت جراند سبورت 2018 ” سلالة السباقات الطبيعية

بالصور.. انطلاق ” شيفروليه كورفيت جراند سبورت 2018 ” سلالة السباقات الطبيعية
متابعات(صدى):

تنطلق الكثير من السيارات الرياضية لتقدم أداء متميز ومتعة قيادة لا مثيل لها، إلا أن الارتقاء فوق هذه النوعية من السيارات يتطلب جينات خاصة، لا تأتي إلا من سيارات السباقات، والتي قررت أن تخلق نسخة منها صالحة للقيادة اليومية، تماما كما هو الحال مع كورفيت جراند سبورت.

التصميم الخارجي

تأتي شيفروليه كورفيت جراند سبورت لتزيد من تصميم كورفيت إثارة وجاذبية وتجعلها أكثر تبدو أكثر جاذبية.

ففي المقدمة يأتي غطاء المحرك الكبير ذو فتحات التهوية الإضافية، والجزء الوسطي المرتفع ليعبر عن ضخامة المحرك وقوته، إضافة إلى خطوط الكتف البارزة، والمصابيح الرئيسية ذات إضاءة الـ LED والتصميم المميز، الذي يمتد إلى المصد الأمامي الرياضي كبير الحجم، مع شبكة التهوية الرئيسية الضخمة، والجناح الأمامي السفلي.

على الجانبين تأتي العجلات المعدنية الرياضية، مع فتحات التهوية خلف أقواس العجلات الأمامية، وأمام الأقواس الخلفية، ليمر الهواء بشكل منظم حول البدن مساهما في تبريد أجزاء السيارة، ويعزز من ارتكازيتها على السرعات المرتفعة، مع المرايا الجانبية الانسيابية البارزة التي تحسن قدرات كورفيت جراند سبورت الأيروديناميكية.

في الخلف تأتي المصابيح المميزة لكورفيت ذات اللون الأحمر والتي يجعلها عمقها تبدو وكأنها تخرج عن السيارة من فرط السرعة، إضافة إلى الجناح الخلفي الكبير الذي يعزز من ارتكازية السيارة، وفتحات طرد العادم الرباعية في المنتصف.

المقصورة الداخلية

داخل المقصورة أبرز ما سيلفت نظرك ويميز هذه السيارة، هو قدرتها على التخلف من السقف خلال ثوان معدودة، عن طريق نزع السقف في الجزء الذي ينتصف المقصورة، ومن ثم تخزين هذا الجزء مع والانطلاق على الطرقات السريعة للاستمتاع بكورفيت جراند سبورت.

كذلك تأتي المقصورة بتصميم رياضي متميز يضم عجلة القيادة المغطاة بالخامات المخملية، مع الكاربون فايبر الموزع حول المقصورة، ولوحة العدادات بتصميمها الرياضي، وكذلك بدالات نقل السرعات خلف عجلة القيادة.

المحرك والأداء

تعمل شفروليه كورفيت جراند سبورت بمحرك ذو شخصية عضلية متميزة، يستعيد كافة أمجاد هذه السيارة، ويضعها من جديد في مقدمة المنافسة.

فالمحرك V8 سعة 6.2 لتر بقوة 460 حصان عند 6000 لفة في الدقيقة، وعزم 631 نيوتن.متر عند 4600 لفة في الدقيقة، ويتصل بناقل حركة أوتوماتيكي من 8 سرعات أو يدوي من 7 سرعات مع نظام دفع خلفي للعجلات، وهو ما يجعلها قادرة على الوصول لسرعة 100 كم/س خلال 4 ثوان، وسرعة قصوى 306 كم/س.

 

 


تعليق واحد

[ عدد التعليقات: 1006 ] نشر منذ 4 شهور

اللهم ياالله أني اسألك من فضلك ورزقك الواسع وترزق كل نفس طاهرة مؤمنة محبة لك سبحانك اللهم لا إله إلا انت وحدك لا شريك .