المواطن المتبرع بكليته مستعد " للغسيل الكلوي " لتعافي والدته

علي القحطاني (صدى):
خرج أول أمس الشاب السعودي سالم ال حارث، الذي تبرع بكليته لوالدته، من المستشفى بعد أن نجحت عملية التبرع، وأصبحت والدته بصحة جيدة، منتهية من مرض الفشل الكلوي الذي لازمها لسنوات.

وأكد سالم في مقابلة له اليوم، عبر برنامج الراصد، أنه مستعد للتبرع لها بكليته الأخرى، والعيش طيلة حياته على الغسيل الكلوي، مقابل أن تعيش بصحة جيدة وعافية.

وكان قد تبرع سالم ذو الـ 29 عاما بكليته في عملية ناجحة، أجريت بمستشفى الملك فيصل التخصصى قبل عدة أيام، لإنهاء معانتها من مرض الفشل الكلوي، الذي لازمها لعدة سنوات.

التعليقات

كجمغلو
كجمغلو عدد التعليقات : 17184
منذ 3 سنوات
الله يوفقك ويحفظك ويحفظ امك

اترك تعليقاً