تعليم خميس مشيط ينهى إجراءات قبول 1154 طالبًا

محمد بن طحيطح (صدى):
أنهى مكتب التعليم في محافظة خميس مشيط، إجراءات قبول أكثر من 1154 طالبًا، من خلال تشكيل لجان القبول والتوزيع لحل مشكلات الطلاب الذين تعثر قبولهم.

وقال مساعد مدير مكتب التعليم، الدكتور سعيد آل ربيع، إن اللجنة المركزية أنهت أعمالها بقبول الطلاب الذين تعثر قبولهم أثناء فترة التسجيل المعلنة، والمحددة.

وأكد مشرف القيادة المدرسية، سفر دعرم، أن أعمال اللجنة تمت على مرحلتين، الأولي الإشراف على عمليات الانتقال بين المراحل الابتدائية، والمتوسطة، والثانوية، والتأكد من اكتمال البيانات ووجود مقاعد لجميع الطلاب منذ بداية العام، والثانية: بدأت باستقبال الطلاب القادمين من خارج المحافظة، والمنتقلين بين الأحياء, والمنقطعين، والمستجدين الذين لم يتم قبولهم.

Time واتساب

أحدث التعليقات

ابن حزم
😂😂😂😂
أبوخالد-أبها.
المشكله.. ليست في تصرف الزوج عديم الحياء.. وموافقته لزوجته الجاهله في تصرفها الخاطئ.. بل وربما يمكن انه هو الذي دفعها لهذا الامر.. وهذا.. يدل على ضعف شخصيته.. وانها شخصية مهزوزة.. تشعر بالنقص.. ويحاول تكملة نقصه بمثل هذه الافعال الخاطئه.. لكن.. تجميل.. مثل هذا العمل الخاطئ.. ونشره بين الناس على انه امر جميل طريف... اعتقد هنا الخطأ.. يكون اكبر واشد بأسا.. حينما يتم الترويج له بقولنا : مصري يوثق( تصرف طريف) من زوجته امام المارة. اي طرافة في هذا الوضع الخاطئ.. مصيبة والله.. حينما نعتبر الخطأ شيء جميل.. وطريف.. اللهم ارزقنا الحياء والعفاف.. اذا قل ماء الوجه.. قل حياؤه. ولاخير في وجه.. اذا قل ماؤه.. جمال المرأة.. في حياؤها وحشمتها.. وعفافها.. يعجبني.. سماع تلك القصة التي تدور احداثها كالاتي.. احد الاشخاص.. في دولة اوربيه.. اراد ان يثبت لهم قيمة الحجاب والستر.. احضر قطعا من الحلوى الجميله.. بعضها مغلف.. وبعضها مكشوف.. ليس عليه غلاف.. ونثرها على طاولة امام الجميع.. وطلب من الحاضرين.. ان يأخذ كل واحد منهم قطعة حلوى واحده.. تسابق الجميع.. واخذوا القطع المغلفه.. وبقيت مجموعة من الحلوى الجميله لكنها ليست مغلفة. ورغم انها نظيفة وجميلة.. الا ان احدا منهم لم يلمسها. او يحاول الحصول عليها.. وهو بهذا العمل الجميل.. اوصل رسالة هادفه لكل من يحاول تجميل خروج المرأة.. وتركها حجابها.. وقرن في بيوتكن.. ولاتبرجن تبرج الجاهلية الاولى.. واطعن الله ورسوله.... ابتعاد المرأة عن مواقع الرجال.. وحشمتها.. وحياؤها.. كلها امور تقود لمجتمع نظيف. والعكس صحيح ايضا. فخروج المرأة.. متكشفة.. ليس عليها مايستر ملامحها.. وقد ابدت زينتها.. ومفاتنها ببعض الحركات التي تستهوي النفوس.. اعتقد ان هذا الوضع يقود الى مجتمع يسير في الطريق الخاطئ.. والتي تتضح نتائجه بنظرة سريعة للبلاد التي لاتلتزم بالحجاب والشرع المطهر. حفط الله الجميع من مزالق الفتن.
ابو محمد 😎 ✍️
............. ماضون ......^^