فتاة مصرية تخلع زوجها لمحاولته اغتصاب طفلته

القاهرة (صدى):

اشتكت فتاة تبلغ من العمر 23 عاما من قسوة الحياة بعد وفاة أبيها بسبب قلة حيلة أمها وعنف أخيها المستمر ضدها وإدمانه الخمور والمواد المخدرة حتى وصل به الأمر إلى التحرش جنسيا بها.

 

اوضحت "خديجة.م" فى حديثها لـ"مكتب تسوية المنازعات" بمحكمة أسرة بالقاهرة بعد إقامتها دعوى خلع: "تزوجت عشان أهرب من عذاب أخويا كان أول عريس يخبط على بابنا ومكنتش أعرفه قبل كدا معرفش حظى هو اللى وحش ولا أنا نحس دائما بقع مع ناس بتفنن تعذبنى إزاى".

 

وروت فتاة معاناتها قائلة ؛ عندما توفى والدى وكان عمرى 15 عاما وعندها اضطررت لترك المدرسة بسبب ظروف أمى المادية وعدم تمكنها فى تحمل أعبائى المادية وشقيقى ، وخرج شقيقى للعمل وكان مستقيم فى بداية الأمر ولكن مع مرور الأيام ساءت حالته وأصبح يشرب الخمور والمخدرات وبدأت مشكلتى مع تحرشه بى ورغم مقاومتى له إلا أننى مع الوقت بدأت أنهار وعندها لجأت لأمى أستغيث بها ولكنها لم تصدقنى وعنفتنى.

 

واكدت؛ "عندما علم أخى بالواقعة هددنى بقطع المصروف عنى وأمى المسنة فلم يكن أمامى إلا مسيارته مع محاولة الحفاظ على عذريتى حتى لا ننفضح ومع أول عريس طرق الباب وافقت لكى أهرب من قبضة شقيقى".

وتابعت خديجة: "تزوجت وأصبحت أعيش معاناة مع زوجى بسبب حالتى النفسية السيئة وتصورى دائما له وكأنه أخى الذى يعتدى على، الأمر الذى لم يتفهمه وبدأ يضربنى ويخنقنى ويحرمنى من الطعام والشراب ولكنى لم أستطع تركه خصوصا بعد حدوث حمل وخوفى للرجوع لمنزل أهلى".

 

واضافت: "بعد أن أنجبت فتاة وبلغت 4 سنوات وتحملى كل تلك المدة عنف أبيها دخل شقيقى فى حياتنا مرة أخرى بعد أن جعل زوجى مدمن مثله، فتطورت الكارثة وأصبح شقيقى وزوجى وهما فى حالات الغيبوبة الدائمة بسبب السكر والمخدرات يحاولان التعدى على ابنتى الطفلة التى لا تفهم شىء فى الحياة".

 

واختتمت: "قررت الهروب وترك المنزل وأقمت فى غرفة لدى أسرة محترمة وعملت لديهم خادمة وساعدونى لرفع دعوى الخلع رقم ٦٧٥٤ لسنة ٢٠١٦ والتكفل بالمصروفات ومساعدتى فى تحرير المحضر مام قسم شرطة إمبابة لحمايتى من زوجى وأخى، والإبلاغ عما حدث لطفلتى مريم والعيش بأمان وشرف حتى لا تكرر مأساتى معها.

التعليقات

🌟نوال
🌟نوال عدد التعليقات : 13780
منذ 4 سنوات
اعوذ بالله ياناس معقولة الكلام ذا والا فلم مصري الله لايبلانا بس
جنو بيه قحطانيه
جنو بيه قحطانيه عدد التعليقات : 16182
منذ 4 سنوات
لا حول ولاقوه الا بالله الله لايبلانا ويسترنا بستره
دآنـــــــہہ
دآنـــــــہہ عدد التعليقات : 18470
منذ 4 سنوات
الله يكون بعونها بس
لست محرومه ولي رباً رحيم
لست محرومه ولي رباً رحيم عدد التعليقات : 80320
منذ 4 سنوات
اعوذ بالله
أسوووم ..
أسوووم .. عدد التعليقات : 10618
منذ 4 سنوات
الله يسخط عليه هالديوث ..
عروس المصايف
عروس المصايف عدد التعليقات : 511
منذ 4 سنوات
اتمنى تطلع كذبه وشفيهم هذولي زوجته عنده وش يبي ببنته وصغيره بعد .اسستغفرالله من ها نوعيه يحق لها تهرب .صاروا مثل الحيوانات اهم شي غرايزهم وشهواتهم
ابو عمار
ابو عمار عدد التعليقات : 48934
منذ 4 سنوات
اصحاب المخدرات لا عقل عندهم ولا يفرقون بين صغير وكبير
ثم الاخ الحقير كان يستمتع بها قبل زواجها من قلة بنات الليل

اترك تعليقاً