• الإثنين 25

    سبتمبر

⁠⁠⁠⁠⁠دراسة: السجائر الإلكترونية تزيد خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية

⁠⁠⁠⁠⁠دراسة: السجائر الإلكترونية تزيد خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية
نورة الشهري(صدى):

توصلت دراسة جديدة إلى أن السجائر الإلكترونية المزودة بالنيكوتين، تسبب تشنج الشرايين في البشر الذي يرتبط مع زيادة خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية في وقت لاحق من الحياة.

وقال الدكتور ماجنوس لوندباك، الذي قدم البحث في المؤتمر الدولي لجمعية الجهاز التنفسي الأوروبي الذي عقد مؤخراً : ” ارتفع عدد مستخدمي السجائر الإلكترونية بشكل كبير في السنوات القليلة الماضية، وتعتبر السجائر الإلكترونية من قبل عامة الناس غير مؤذية بصورة كبيرة، وتقوم صناعة السجائر بتسويق منتجاتها كوسيلة للحد من الاضرار ومساعدة المدخنين على التوقف عن تدخين سجائر التبغ، ومع ذلك، تناقش سلامة السجائر الالكترونية، وهناك مجموعة متزايدة من الأدلة تشير إلى العديد من الآثار الصحية السلبية ” .

وأضاف ” وجدنا في هذه الدراسة أن هناك زيادة كبيرة في معدل ضربات القلب وضغط الدم في المتطوعين الذين تعرضوا للسجائر الإلكترونية التي تحتوي على النيكوتين ” .

وأكد لوندباك أستاذ أمراض القلب في معهد كارولينسكا في السويد، أنه بعد تدخين السجائر الإلكترونية التي تحتوي على النيكوتين، كانت هناك زيادة كبيرة في ضغط الدم والقلب ومعدل وتصلب الشرايين، ولم يكن هناك تأثير على معدل ضربات القلب وتصلب الشرايين في المتطوعين الذين يدخنون السجائر الإلكترونية دون النيكوتين.

وأوضح الباحثون أن النتائج تشير إلي ضرورة الحفاظ على موقف حذر تجاه السجائر الإلكترونية، خاصة بالنسبة لمهنيي الرعاية الصحية، وينبغي أن يكون مستخدمو السجائر الإلكترونية على بينة من المخاطر المحتملة لهذا المنتج، حتى يتمكنوا من تقرير ما إذا كان الاستمرار في مهنتهم أو الاستقالة على أساس الحقائق العلمية ” .

 


4 تعليقات

[ عدد التعليقات: 2605 ] نشر منذ أسبوعين

الحين كل شئ يضر
حتى الماء ما سلم

[ عدد التعليقات: 2663 ] نشر منذ أسبوعين

الله يحمينا جميعا ويكفينا شر السكتات القلبيه والجلطات وجميع الامراض

[ عدد التعليقات: 453 ] نشر منذ أسبوعين

السبب انو السجائر الالكترونيه لم يمضي عليها سوى سنوات قليله و تحتاج سنوات اكثر حتى يتبين خطرها على وظائف الجسم. بمعنى، يحتاجون قياس صحة الاشخاص المدخنين بعد ظهور الاثار مقارن بغير المدخنين وهذا يحتاج سنوات للتأكد بشكل تام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *