نسخة
الأعداد السابقة للصحيفة
February
<
2021
>
أحد
إثنين
ثلاثاء
أربعاء
خميس
جمعة
سبت
علماء يحذرون: اللمبات الليد تسبب الصداع وضعف البصر

لندن (صدى):
حذر علماء بريطانيون من مخاطر مصابيح " الليد " الموفرة للطاقة على الإنسان، وتسببها في الصداع وضعف البصر.

وقال البروفيسور أرنولد ويلكنز، أستاذ علم النفس بجامعة " إيسيكس " البريطانية، إن وميض الأضواء التي تنتج عن مصابيح " الليد " أقوى من المصابيح التقليدية، مضيفًا أنها يمكن أن تسبب الصداع، لأنها تومض أكثر من اللازم، كما يمكنها التسبب في الشعور بالدوخة وألم الرأس في غضون 20 دقيقة فقط من تشغيلها.

وأوضح العالم البريطاني، أن أضواء " الفلورسنت " تخفت إضاءتها بمعدل 35% في كل ومضة، بينما مصابيح " الليد " تضيء بمعدل 100%، وهو ما يعني أنها تعمل وتنطفئ مئات المرات في كل ثانية، وهو ما يؤدي إلى الصداع، عن طريق تعطيل التحكم في حركة العينين، مما يجبر الدماغ على العمل بجهد أكبر.

التعليقات

Asma_alasiri 👑
Asma_alasiri 👑 عدد التعليقات : 10599
منذ 4 سنوات
انا لما اكون عاقله اعرفوا اني متضايقه صدق ولا انا وش يسكتني 🌚💔.!
ابو محمد
ابو محمد عدد التعليقات : 137236
منذ 4 سنوات
اقول الله يرحمنا ويفكنا شر صناعاتكم ودراساتكم ,,

,, جبتوا لنا الصداع وعدم التركيز والتصديق ,,
دآنـــــــہہ
دآنـــــــہہ عدد التعليقات : 18474
منذ 4 سنوات
زمان كانت عندي 😆
جنو بيه قحطانيه
جنو بيه قحطانيه عدد التعليقات : 16288
منذ 4 سنوات
بنظري الجوال اخطر الله يكفينا شره😂😊وحنا ماسكينه24ساعه😂
الواقع
الواقع عدد التعليقات : 7649
منذ 4 سنوات
هولاء علماء شركات الكهرباء اضائة ألد موفرة للطاقة لذلك سوف تشن الحروب على هذا النوع من الاضائة
gn
gn عدد التعليقات : 3507
منذ 4 سنوات
يسكتك واحدن هذا كبره
هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
gn
gn عدد التعليقات : 3507
منذ 4 سنوات
24 ساعه
ودي اصددددددددددددددددددددددددددددددق
مطر الاسود
مطر الاسود عدد التعليقات : 3931
منذ 4 سنوات
هين حط على الرف , العيب الوحيد انها مرتفعة الثمن ,ونحن نستخدمها وهي توفر علينا اكثر من النصف من مصاريف الكهرباء , ولم نلاحض اي من هذه الاشياء المذكورة ,يبدو ان هؤلاء وضعو هذا التقرير خدمة لشركات الكهرباء ومنتجي الانواع الاخرى التي تستنزف جيب المستخدم ولسان حالنا يقول اسئل مجرب ولا تسأل طبيب
سلطان
سلطان عدد التعليقات : 581
منذ 4 سنوات
كذابين خراطين
اصلا اللمبة ما تطلعها في السقف

اترك تعليقاً