تفاصيل جديدة حول واقعة رمي مواطن لأخيه بمكب نفايات للاستيلاء على أمواله - صحيفة صدى الالكترونية
  • الثلاثاء 25

    أبريل

تفاصيل جديدة حول واقعة رمي مواطن لأخيه بمكب نفايات للاستيلاء على أمواله

تفاصيل جديدة حول واقعة رمي مواطن لأخيه بمكب نفايات للاستيلاء على أمواله
طلال الغامدي(صدى):

روى المتحدث الرسمي لوزارة العمل والتنمية الاجتماعية خالد أبا الخيل، تفاصيل جديدة عن المواطن رمزي الذي أجبره أخوه على العيش بمفرده في غرفة متهالكة بمحافظة أبو العريش.

وصرح أبا الخيل، بأن نتائج الفحص الطبي للمواطن رمزي كشفت عن تعرضه لعنف وإهمال شديد، تسبب في معاناته جسدياً ونفسياً، مشيرا إلى أنه يعاني من ارتفاع في مستوى السكر في الدم، ولديه ورم في اليد اليمنى.

وأكد أبا الخيل، أن الوزارة باشرت الحالة بمرافقة مندوب من وزارة الصحة، واتضح حينما تم نقله إلى المستشفى أنه يعاني من ارتفاع في مستوى السكر في الدم، فيما قال أحمد شقيق رمزي إن فرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بمنطقة جازان أرسل خطاباً إلى الشرطة يطلب فيه استدعاء شقيق رمزي لأمه، المتهم بأخذ هويته الوطنية وبطاقته البنكية، والتسبب في قطع إعانة الضمان الاجتماعي عنه.

تداول نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو لشاب يعاني مرضًا نفسيًا حادًا، حيث ألقاه شقيقه في غرفة أشبه بمكب نفايات.

وأظهر الفيديو مواطن من محافظة أبو عريش، يدعى «أحمد »، وهو يروي الحال التي وصل إليها أحد أشقائه ويدعى ” رمزي ” (30 عامًا) بعدما أُجبر على العيش بمفرده في غرفة متهالكة جدا ليس بها أدنى مستوى من الخدمات، حتى تحولت إلى كومة من النفايات والقاذورات التي تنبعث منها الروائح الكريهة طيلة الشهور الخمسة الماضية، بالإضافة إلى معاناته من اضطرابات نفسية حادة.


5 تعليقات

[ عدد التعليقات: 9871 ] نشر منذ 4 أيام

لا حول و لا قوة الا بالله
معقوله يفعل الاخ بأخيه مثل هذه الحاله طمعا في راتبه من الضمان
الهذا الحد وصلت الامور عند البعض بهذه البشاعه والاجرام في اقرب الناس له

[ عدد التعليقات: 24038 ] نشر منذ 4 أيام

لاحول ولا قوة إلا باالله ..

[ عدد التعليقات: 156 ] نشر منذ 4 أيام

تفوووه عليه

[ عدد التعليقات: 3161 ] نشر منذ 4 أيام

والله فيه قصص يدمى لها الجبين من ظلم الاقارب هذا تسلط على الضعيف ويقولون ليش الفقر والبطالة منتشرة

[ عدد التعليقات: 204 ] نشر منذ 4 أيام

عاد تلقونه موظف ويأكل ضمان اخوه المسكين!

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *