“عقال” النائب “الهرشاني” يعود للواجهة من جديد بعد ضربه النائب عبدالحميد دشتي

وكالات (صدى):
عاد عقال عضو مجلس الأمة الكويتي حمد الهرشاني، الذي ضرب به النائب عبدالحميد دشتي، للواجهة مجددا خلال الأيام الماضية، وتساءل مراقبون عن مصير العقال.

وكان الهرشاني قد اضطر لاستخدام عقاله بعد تطاول دشتي على السعودية وعاصفة الحزم خلال جلسة في مايو 2015، وبعدها بساعات قليلة، عر ض مغردون على تويتر مبالغ وصلت إلى 400 ألف ريال مقابل العقال.

يأتي ذلك فيما أكد النائب السابق بمجلس الأمة جمعان الحربش، أن ما يفعله دشتي يسيء للسعودية مرة.. وللكويت مرات كثيرة.

وأوضح وفقاً لـ”عكاظ” دشتي وضع الكويتيين في خانة ناكري الجميل، وهم ليسوا كذلك والشعب السعودي يعلم ذلك، مشيرا إلى أنه يستغل تمتعه بالحصانة البرلمانية للتطاول على المملكة.

وأضاف: يمكن أن ترفع الحصانة عن دشتي بسهولة إذا كانت هناك نية جادة لمعاقبته، خصوصا أنه تسبب بألم للشعب الكويتي الذي يعلم يقينا أن للسعودية مواقف لا يمكن أن تنسى ووقفات تاريخية، وبين البلدين علاقة وفاء راسخة.

كما أكد الحربش أن دشتي لا يعمل لوحده، قائلا: تتمثل خطورة ما يفعله دشتي وأتباعه، وهم ليسوا بقليل لكنه الأوقح بينهم والأكثر استفزازا، في أنها تأتي والمملكة بقيادة الملك سلمان بن عبدالعزيز تخوض مواجهة مصيرية مع المشروع الإيراني الذي أحرق عدة دول عربية، وكاد أن يختطف اليمن حتى قامت عاصفة الحزم، وبدأنا نشعر بالفخر وأننا كعرب وخليجيين نقاوم مشروعها.

Time واتساب