إدمان استخدام الأجهزة تمنع التأمل في الأفكار

وكالات (صدى):
اكدت دراسة امريكية ان الصعوبة التي تواجه غالبية الأشخاص عن التأمل في أفكارهم لبضع دقائق من دون أن يقوموا بأي نشاط آخر هي نتيجة إدمان استخدام الأجهزة المحمولة .

وقد أظهرت عدة دراسات أجراها علماء نفس من جامعة فيرجينيا (شرق الولايات المتحدة) وجامعة هارفرد (شمال شرق الولايات المتحدة) نشرت في مجلة «ساينس» أن غالبية الأشخاص يفضلون القيام بأي نشاط، حتى لو كان ذلك الخضوع لصعقة كهربائية بسيطة، على التأمل في أفكارهم.

وقد أجريت 11 دراسة مع فئات مختلفة شملت أكثر من 200 شخص، من بينهم طلاب ومسنون تراوح أعمارهم بين الثامنة عشرة والسابعة والسبعين. وتوصلت جميعها إلى «النتائج عينها».

وأقر غالبية الاشخاص الذين طلب منهم أن يتأملوا في أفكارهم لمدة 6 دقائق إلى 15 دقيقة في غرفة خالية من دون القيام بأي شيء آخر بأن «ذلك ليس مستحبا وبأنه يصعب عليهم التركيز».

وفضل السواد الأعظم من المشاركين في الدراسة الاستماع إلى الموسيقى أو استخدام الهاتف الذكي. وقام ثلث المشاركين بالغش من خلال الاطلاع على هواتفهم أو القيام عن الكرسي. وقد اقترح حتى عليهم الخضوغ لصعقة كهربائية طفيفة غير مؤلمة قبل بها غالبية الرجال لكن ليس النساء. ولا تعزى هذه النتائج، بحسب علماء النفس، إلى نمط الحياة العصري أو الاستخدام المتزايد للهواتف الذكية وغيرها من الأجهزة التكنولوجية

Time واتساب