15 مليار دولار من عوائد النفط ستكون بمتناول طهران بعد تطبيق اتفاق جنيف

يو بي أي (صدى):
أعلنت وزارة الخارجية الإيرانية، أن نحو 15 مليار دولار من عوائد النفط ستكون في متناول إيران بعد أن يصبح إتفاق جنيف ساري المفعول بطلع السنة القادمة.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية (ارنا)، اليوم السبت، عن مساعد وزير الخارجية في الشؤون القانونية والدولية وعضو الفريق النووي الإيراني المفاوض عباس عراقچي قوله، إن "نحو 15 مليار دولار من عوائد النفط ستكون في متناول إيران بعد أن يصبح اتفاق جنيف ساري المفعول بنهاية ديسمبر أو مطلع يناير مع بدء العام الجديد 2014".

وأضاف أن نحو 10 مليارات دولار من مجموع 15 مليار دولار، والتي كانت تنفق سابقاً لشراء المواد الغذائية والأدوية ستكون في المتناول، مضيفاً أن القنوات المالية ستشمل بنوك أجنبية محدّدة والبنوك الإيرانية غير المحظورة والتي ستحدد خلال إيجاد هذه القنوات.

كما ذكر عراقجي أن نحو 4.6 مليار دولار أيضاً من العوائد النفطية ستودع في البنك المرکزي، وستكون في المتناول.

وتابع، أنه تم الاتفاق علي الدفع المباشر لرسوم الجامعات والكليات للطلبة الإيرانيين خارج البلاد لفترة 6 أشهر، موضحاً أن 400 مليون دولار من عوائد مبيعات النفط والتي كانت تنفق علي الطلبة خارج البلاد، ستكون في المتناول.

Time واتساب