بالفيديو عبدالله النفيسي: الوليد بن طلال ليس شيخ الأزهر لكي يصرح بأسم السنة

الرياض (صدى):
التقت قناة فور شباب مع أستاذ العلوم السياسية الدكتور عبدالله النفسي، وكان ابرز ما ذكر في الحوار عن العلاقات بين إسرائيل وإيران وتقارب المسافات بين بعض دول مجلس التعاون الخليجي مع إسرائيل، وكيفية التخلص من تهديدات إيران وخطورتها على الخليج.

وسأل المذيع هل ستتعاون دول الخليج مع إسرائيل مباشرة وبشكل صريح من باب عدو عدوي هو صديقي، وذكر بأن الوليد بن طلال قد المح اليوم أن نحن المسلمين من السنة سنقف مع إسرائيل إذا ما هاجمت إيران الشيعية، ورد "النفيسي" قائلاً: " الوليد بن طلال ليس شيخ الازهر حتى يتكلم بأسم السنة".

وأضاف "النفيسي": " الوليد بن طلال شريك لـ"ميردوخ" العملاق اليهودي في مجال الإعلام، وخلط السياسة في التجارة في هذا التصريح والمصلحة بالتودد لليهود".

وتابع: " انا لا احب ان ينطق احد بأسم السنة بالطريقة هذه، نحن نعم نعادي إيران لعداوتها لنا، اما إسرائيل فلكل حادثًا حديث، ونحن لسنا مسؤولين عن اعمالها ولسنا مجبورين على التخابر معها او التعامل معها بالرغم من أن هناك دول من مجلس التعاون تعاملت مع إسرائيل وبعض دول مجلس التعاون لها سفراء يهود في الخارج، ويجب ان نحذر من هذه التصريحات ونكون على بينه من امرنا قبل الدخول في المزايدات".

واكمل المذيع حواره مع الدكتور عبدالله النفيسي حول مخططات إيران وما تترتب عليه من مخاطر مستقبلية.

http://www.youtube.com/watch?feature=player_embedded&v=deuYpDujYvE

Time واتساب