استشهاد الرائد "عادل الشمري" في معارك دير عطية في سوريا

متابعة - فهمي الشرفي (صدى):
أوردت صفحات مهتمة بالشأن الجهادي وبعضها تابع لمقاتلين في "الدولة لإسلامية في العراق والشام"، خبر استشهاد ضابط سعودي، سبق له أن غادر بلاده للالتحاق بالمجاهدين في سوريا.

وتناقلت تلك الصفحات نبأ استشهاد الرائد "عادل نايف الشمري"، مع صورة له بالبزة العسكرية السعودية (عندما كان برتبة نقيب).

وسبق لصفحات جهادية أن أعلنت "نفير" الرائد الشمري إلى بلاد الشام في شهر تموز الماضي، ويبدو أن الشمري اختار الالتحاق بصفوف "الدولة الإسلامية".

وبحسب موقع زمان الوصل ، انه تم الرجوع إلى الحساب الشخصي للرائد الشمري، فوجدت أن آخر ما كتبه كان هذه التغريدة: "اللهم نصرك الذي وعدتنا...يارب خذ من دمائنا حتى ترضى".

الشمري المعروف بلقب "ابو أسامة" كان أحد المشاركين في عملية السيطرة على دير عطية في ريف دمشق، وهو واحد من "الانغماسيين" الذين اختارتهم "الدولة الإسلامية" لاقتحام مشفى دير عطية، حيث كانت تتحصن قوات النظام وتنقل إليه جرحاها وجرحى من مليشيات حزب الله.

Time واتساب