جامعة الجوف تفصل 5 "بويات" بعد معركة بكلياتها

الجوف (صدى):
فصلت جامعة الجوف خمس طالبات مخالفات ولايزال التحقيق جارٍ مع أخريات وأكدت الجامعة لن تتهاون مع أي طالبة تخالف النظام , وذلك على إثر قضية مشاجرة وقعت بين "بويات" في مجمع كليات البنات أول من أمس .

وقال المتحدث الرسمي للجامعة الأستاذ جميل اليوسف أنه تأكيداً لما أعلنته الجامعة سابقاً عن عزمها تطبيق اللائحة التأديبية وبحزمٍ شديد بحق أي طالبة تخالف الأنظمة واللوائح داخل الحرم الجامعي؛ فقد أصدر معالي مدير الجامعة أ. د/إسماعيل بن محمد البشري قرارات فصلٍ لخمس طالبات مخالفات بعد انتهاء التحقيق معهن إثر المشاجرة الحادثة يوم أمس، وسوف يبلغن غداً الخميس بقرار الفصل، فيما تستمر التحقيقات مع مجموعة أخرى من الطالبات ولن يتم التهاون مع أي طالبة تثبت التحقيقات مخالفتها السلوكية داخل المجمع.

إن إدارة الجامعة وهي تتخذ مثل هذه الإجراءات لتؤكد لعموم الطالبات أن الجامعة دار علم ومعرفة وتنوير، والطالبة التي لاتفهم هذه الحقيقة عليها أن تفهم في المقابل أنه لايوجد لها مكان داخل الجامعة، فالمكان في جامعة الجوف سيكون للطالبات الجادات والمنضبطات اللاتي يأتين من أجل العلم ويترفعن عن أي مخالفة تسيء لهن وللجامعة وللمجتمع أيضاً.

ووجهت إدارة الجامعة مجدداً جميع القيادات العليا والوسطى وموظفات الجامعة بمتابعة وملاحقة كل من ترتكب سلوكاً خاطئاً واتخاذ الإجراءات الرادعة في حقها وبشكل عاجل، وعدم السماح لها بتعكير صفو الطالبات وزعزعتهن داخل المجمع، فما تم توفيره من بيئة أكاديمية راقية وتجهيزات حديثة، يجب الاستفادة منه لمن ترغب التعلم والاستفادة، وتكون لبنة صالحة في مجتمعها ووطنها.

وفي رسالة لمجتمع الجوف حول النداءات الكثيرة التي وصلت الجامعة لاتخاذ قرارات تجاه المخالفات؛ نؤكد مراراً بأن الجامعة ليست غافلة عن أي شيء يدور داخل أسوارها، لكنها تتخذ بعض الأساليب التوعوية والإرشادية والبرامج والحملات العلاجية، وتعطي الطالبات فرصة العودة للمسار الصحيح، ولكن حين يثبت للجامعة العكس، فإنها لاتسمح بما يضر بالطالبات ويؤثر على مسيرتهن التعليمية.

وفقنا الله جميعاً لكل خير، وأعاننا على بذل الجهد المخلص لخدمة وطننا الغالي في ظل القيادة الرشيدة التي وفرت كل سبل التعلم والنماء.

Time واتساب