فضل شاكر يتمنى لقاء الله

بيروت (صدى):
قال المطرب اللبناني المعتزل فضل شاكر أنه يتمنى لقاء الله عز وجل الآن بعدما أصبح مقاتلاً "في سبيل الله"، مشيراً إلى أنه كان يخاف النوم خشية الموت قبل اعتزاله.

وكتب شاكرعلى حسابهعلى موقع "تويتر": "عندما كنت فنانا كنت أخاف النوم حتى لا يقبض الله روحي .. لكن الآن والله شاهد علي بأنني أسعى للموت للقاء وجهه".

وحاليا لا يزال مصير شاكر مجهولاً، فقد تردد تردد انه حاول الهروب من لبنان إلى قبرص عبر ميناء طرابلس بعدما حصَلَ على جواز سفر بإسمٍ مستعار… فيما اشارت بعض المصادر إلى أن فضل أُصيبَ بطلق ناري في قدمه ونُقل إلى إحدى المستشفيات وحالته خطرة جداً.

Time واتساب