السويدان :تغييرات أردوغان في تركيا تذكرني بقول عمر بن عبدالعزيز لابنه

متابعات (صدى):
أطلق الداعية الكويتي، طارق سويدان، المقرب من فكر جماعة الإخوان المسلمين، جملة مواقف حول الأوضاع في المنطقة، فأشاد برئيس الوزراء التركي، رجب طيب أردوغان، وشبهه بالخليفة الأموي عمر بن عبدالعزيز، كما هاجم كل من قال إنه “أباح القتل” في مصر، وانتقد الأنظمة التي تدعي محاربة إسرائيل من أجل قمع شعبها.

وقال سويدان، الذي يتابعه أكثر من 2.3 مليون شخص على حسابه بموقع “تويتر” :”اللهم عليك بكل من قتل أو استباح القتل أو برر القتل في مصر!”، وتابع الداعية، الذي أقيل من منصبه في قناة “الرسالة” بسبب دعمه للإخوان: “اللهم ارحم دموع أهالي الشهداء والأسرى والمعتقلين جوراً وظلماً، واصنع لهم صنيعاً من عندك، وخذ لهم حقهم بعدلك، وزلزل عروش الطغاة بقدرتك يارب.”

وتابع سويدان بالقول: “عند الأنظمة الأمنية الاستبدادية.. الذي يفكر في الاصلاح قد خطط لقلب نظام الحكم!!”، وأضاف: “أسوأ أنواع الإرهاب هو إرهاب الدولة لمواطنيها.”

وحول الشأن التركي، ومع الجدل المتصاعد حول رئيس الوزراء، رجب طيب أردوغان، وأزمته مع مصر قال سويدان: “التغييرات التي يصنعها أردوغان في تركيا تذكرني (مع فارق التشبيه) بقول عمر بن عبدالعزيز لابنه: سأحيي في كل يوم سنة وأميت بدعة!”

وختم سويدان بتغريدة قال فيها: “دعم المقاومة ليس ذريعة للاستبداد وقمع الحريات، لأن الاستبداد السياسي في بلادنا أشد علينا من العدو الصهيوني”، في إشارة منه إلى الأوضاع في سوريا، التي يقول نظامها إنه يتعرض لحملة تدعمها إسرائيل ودول غربية.

Time واتساب