تعويض 3 جنديات بريطانيات برواتب 9 أعوام بسبب الاستعراض العسكري

يو بي أي (صدى):
حصلت ثلاث جنديات يخدمن في سلاح الجو الملكي البريطاني على تعويضات مالية، بعد أن اشتكين من تعرضهن لإصابات نجمت عن إجبارهن على السير مثل زملائهن الذكور في الاستعراضات العسكرية.

وقالت صحيفة «ميل أون صندي»، اليوم (الأحد)، إن وزارة الدفاع البريطانية دفعت تعويضات مقدارها 100 ألف جنيه إسترليني لكل واحدة من الجنديات الثلاث، بعد أن ادعين بأن السير إلى جانب الجنود الذكور الأطول قامة في الاستعراضات العسكرية المتكررة أرغمهن على توسيع خطواتهن مما عرضهن لإصابات في العمود الفقري والحوض.

وأضافت أن الجنديات البريطانيات الثلاث حصلن على تعويضات مالية فاقت تعويض الجنود المصابين بجروح خطيرة في أفغانستان بعد معركة قانونية مريرة امتدت خمسة أعوام، ما جعل وزارة دفاع بلادهن تتهمهن بالمبالغة في تقدير أوضاعهن الصحية.

وتوصي القواعد المتبعة في سلاح الجو الملكي البريطاني بعدم إرغام المجندات على توسيع خطواتهن أكثر من 27 بوصة في الاستعراضات العسكرية، ووضعهن في الصف الأمامي لأي وحدة عسكرية مختلفة لكي لا يضطررن إلى محاكاة خطوات زملائهن الذكور.

وأشارت الصحيفة إلى أن الجنديات البريطانيات الثلاث البالغة أعمارهن 18 و 22 و 23 عاماً عند تحريك الدعوى القضائية، أُجبرن على توسيع خطواتهم إلى 30 بوصة، وهي الخطوة القياسية للجنود الذكور في الاستعراضات العسكرية.

وقالت إن الجنديات الثلاث حصلت كل واحدة منهن على تعويض يغطي رواتب تسعة أعوام في الخدمة إلى جانب الامتيازات التقاعدية، وتعافين من إصابتهن، ويمارسن الآن أعمالاً مهنية بعد أن تركن سلاح الجو الملكي البريطاني.

وبلغت فاتورة التعويضات التي دفعتها وزارة الدفاع البريطانية لجنود القوات المسلحة نحو 109 ملايين جنيه إسترليني في العام الماضي، وبزيادة مقدارها 21 مليون جنيه إسترليني عن تعويضات عام 2011.

Time واتساب