مستشفى الملك عبدالعزيز بجدة ينجح في إنقاذ يد شاب من البتر

جدة (صدى):

تمكن فريق طبي في مستشفى الملك عبدالعزيز بجدة - بفضل الله تعالى - من إنقاذ يد شاب من البتر، بعد تعرضه لحادث مروري نقل على إثره إلى المستشفى.

وأوضح رئيس الفريق الطبي إستشاري جراحة التجميل والترميم والحروق الدكتور أحمد رحيم بخش أن الإصابة جاءت في اليد اليمنى والساعد الأيمن نتج عنها قطع في الأوتار الضامة لبعض الأصابع، إضافة إلى كسر في عظمة الإبهام وتقطّع في شرايين وأعصاب اليد.

وبين الدكتور بخش أنه تم إجراء عملية جراحية لإعادة وترميم اليد المصابة وإنقاذها من البتر بإجراء تثبيت العظام , ومن ثم ترميم شرايين اليد، إضافة إلى معالجة الأعصاب المتأثرة وتوصيل وترميم جميع الأوتار المقطوعة , مشيرًا إلى أن المصاب تماثل للشفاء وخرج من المستشفى ويخضع حالياً للعلاج الطبيعي .

Time واتساب