اتهام لمسؤولين بمستشفيات أبوعريش بالتلاعب بقرارات إعفائهم وتوجيهها لصالحهم

عمر الخرمي (صدى):
اتهم مصدر مطلع في "صحة جازان" المسؤولين الذين تم إعفاؤهم في قطاع أبوعريش باستغلال إجازة المدير العام للشؤون الصحية ليحولوا توجيه الإعفاء لمصلحتهم ويستفيدوا منه ليصلوا إلى مناصب أخرى.

واستنكر المصدر تصرفات هؤلاء المتلاعبين بالقرارات بعد تسلم التوجيه من المدير العام، مشيراً إلى أن حزمة من الإعفاءات والقرارات ستصدر خلال الأيام المقبلة.

وكان مستند رسمي وفقاً لصحيفة "الحياة" قد أوضح طلب إعفاء عدد من المسؤولين من مناصبهم وإعادتهم إلى مسمى وظائفهم، حيث تم التوجيه من المدير العام للشؤون الصحية الدكتور مبارك عسيري في 15 شوال الماضي بالإعفاء إلا أنه لم يتم التنفيذ.

من جانبها، أعلنت الشؤون الصحية في منطقة جازان اليوم (السبت) عدم صحة ما تداولته مواقع التواصل الاجتماعي حول أن إعفاءها مديري مستشفيات من مناصبهم كان بسبب سحب طاقم التمريض.

وذكرت أن إعفاء المدير الأول جاء بناء على طلبه بسبب ظروف عائلية وبعد المسافة لسكنه في القطاع الأوسط، إضافة إلى أنه يدير أحد مستشفيات القطاع الجنوبي، وأن المدير الآخر تقدم بطلب إعفاء لرغبته في العودة إلى عمله في القسم الفني، مشيرة إلى أنه سينظر في طلب الإعفاءات والبت فيها خلال الأسبوع المقبل، حيث ستشمل تغييرات إدارية في المستشفيات والقطاعات وعدد من الإدارات بهدف ضخ كفاءات جديدة مؤهلة.

Time واتساب