اختتام فعاليات التمرين المشترك ( اليرموك 1) بتبوك

تبوك (صدى):
اختتم اليوم فعاليات تمرين ( اليرموك 1) الذي نفذ بمشاركة مجموعة لواء خالد بن الوليد الثاني عشر من الجانب السعودي وقوة واجب من الجانب الأردني، بحضور قائد المنطقة الشمالية الغربية اللواء الركن سعد بن عبدالله القرني، وقائد المنطقة العسكرية الوسطى الأردنية العميد الركن طايل بن منيزل الدلابيح، وذلك بالمركز التدريب التكتيكي بميدان ( نمر - ج ) بالمنطقة الشمالية الغربية .

وقدم قائد مركز التدريب التكتيكي بالمنطقة إيجازاً عن التمرين، مبيناً أنه عبارة عن تمرين مركز قيادة تستخدم فيه أحدث التقنيات، ثم اطلع قائد المنطقة على مركز هيئة السيطرة العليا والمشبهات والخلايا المشاركة في التمرين .

ورفع اللواء الركن القرني في ختام التمرين الشكر لصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع على موافقته لإقامة هذا التمرين في المنطقة، مضيفاً أن الفعالية النهائية للتمرين نفذت بحضور الجانب الأردني الشقيق، مؤكداً أنه حقق جميع الأهداف المخطط لها بنجاح .

وقال إنه : " سيكون هناك مراجعة لما بعد العمل للاستفادة من الدروس إيجابة كانت أو سلبية التي على ضوئها سيبدأ التحضير لتمرين (اليرموك 2) في المملكة الأردنية الشقيقة " ، مبيناً أنه خلال فترة إقامة التمرين كان هناك تبادل للخبرات وعمل منسق مما أدى إلى تحقيق الأهداف في تطبيق إجراءات القيادة والسيطرة، وفي توحيد المفاهيم والمصطلحات العسكرية، معبراً عن شكره للأشقاء من الجانب الأردني على تعاونهم ونشاطهم في تنفيذ التمرين .

من جهته بين قائد المنطقة العسكرية الوسطى الأردنية أن التمرين خطط له من العام الماضي ، مؤكداً الحرص على استمراريته، مشيراً إلى أن الغاية من التمرين هو زيادة التعاون المشترك ما بين الجانبين الشقيقين .

وأضاف العميد طايل أن التمرين يدل على الجاهزية العالية والقتالية المميزة والانضباط والجهد المبذول من قبل الجميع ضباط وضباط صف، الذي سينعكس بشكل إيجابي على العمل العسكري ما بين الطرفين، متطلعاً أن تكون المشاركة القادمة بمستوى أفضل وحجم قوة أكبر .

Time واتساب