اتهامات متبادلة بالسحر والشعوذة بين داعية وطليقها

عاطف الحربي (صدى):
اتهامات متبادلة تنظرها المحكمة الجزئية في منطقة المدينة المنورة بين داعية إسلامية معروفة وطليقها السابق، وذلك بعد أن وجه الأخير لها عدة اتهامات من أبرزها استخدامها المتكرر للسحر والشعوذة في عملها الدعوي.

وأرفق طليق الداعية الإسلامية (برنت) من شركات الاتصالات لإثبات اتصالها المتكرر على بعض الدول التي يكثر فيها (السحر والشعوذة)، ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد بل زاد الكثير من التهم وأرفقها بلائحة الدعوى وطالب الطليق فرع وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد في المدينة المنورة بسحب ترخيص الدعوة الذي حصلت عليها طليقته كداعية إسلامية.

في المقابل دحضت الداعية الإسلامية الاتهامات التي وجهها لها طليقها، وردت بلائحة دعوى ضد طليقها اتهمته فيها بإيذائها وقذفها، وطالبت بإقامة حد القذق عليه. وذكرت في اللائحة التي حصلت «عكاظ» على نسخة منها أيضا أن طليقها توجه إلى فرع الدعوة والإرشاد في المدينة المنورة، وذكرها بصفات غير أخلاقية أمام المسؤولين في الفرع، بالإضافة إلى قيامه بالسطو الإلكتروني على مواقعها الإلكترونية الخاصة بها بغرض تشويه سمعتها. وعلمت «عكاظ» من مصادر مقربة من الطرفين أن المحكمة الجزئية في المدينة المنورة استمعت إلى أقوال الشهود من فرع الدعوة والإرشاد في المدينة المنورة، تمهيدا للنطق بالحكم في القضيتين خلال الأيام القليلة المقبلة وذلك وفقاً «عكاظ» .

Time واتساب