الفلبين تكشف تفاصيل محاولة «داعش» تفجير السفارة الأمريكية وحديقة بمانيلا

الفلبين تكشف تفاصيل محاولة «داعش» تفجير السفارة الأمريكية وحديقة بمانيلا
مانيلا (صدى):

كشفت السلطات الفلبينية مؤامرة لتنظيم داعش الإرهابي لتنفيذ هجوم إرهابي في حديقة عامة، وذلك بعد أن نجحت خلال الأسبوع الجاري من إحباط تفجير قرب السفارة الأمريكية.

وقال قائد الشرطة الوطنية رونالد ديلا روزا إن السلطات الأمنية في بلاده رفعت حالة التأهب، في أعقاب إلقاء القبض على رجلين لزراعتهما قنبلة قرب السفارة الأمريكية في مانيلا.

وأضاف في مؤتمر صحفي أن الرجلين خططا لتفجير قنبلة في حديقة عامة ثم زرعا عبوة ناسفة بدائية قرب السفارة الأمريكية، موضحا أن ثلاثة رجال آخرين ينتمون لجماعة إسلامية متشددة تنشط في جنوب الفلبين أفلتوا من الاعتقال.

وأوضح أنه تم إعداد خطة محكمة لتأمين أحتفالات عيد الميلا، مشيرا إلى أن سيجري وضع نقاط تفتيش في أنحاء العاصمة وتنفيذ مداهمات على المخابئ المعروفة لما يشتبه بأنها جماعات إرهابية.

وعثر عامل نظافة على هاتف محمول متصل بقذيفة مورتر عيار 81 ملليمترا قرب السفارة الأمريكية في وقت مبكر من صباح الاثنين الماضي، والتى نجحت الشرطة في تفجيرها بأمان القنبلة لكن المدبرين حاولوا تفجيرها بالاتصال بالهاتف.

وتتبعت الشرطة رقم رجل في إقليم شمالي مانيلا ثم ألقت القبض عليه واعتقل أيضا رجل ثان قاد سيارة ووضع العبوة الناسفة قرب السفارة الأمريكية.




اترك تعليق