«داعش» تنقل «مقبرة الهويات» من الموصل استعدادا للهرب من العراق

«داعش» تنقل «مقبرة الهويات» من الموصل استعدادا للهرب من العراق
بغداد (صدى):

يحتفظ تنظيم داعش الإرهابي بـ”هويات” المئات من ضحاياه، لاستخدامها في عمليات تزوير للهروب خارج العراق، بعد تضييق الخناق عليه، والهزائم المتتالية التى يتلقاها.
وقال مصدر في محافظة نينوى، أن عناصر تابعة لتنظيم داعش نقلت “مقبرة الهويات” من مستشفى الموصل، إلى مكان مجهول، موضحا أن داعش يحتفظ بهويات المئات من ضحاياه ممن يجري إعدامهم في مناطق متفرقة من الموصل خلال العامين الماضيين ومن بينهم العديد من الأمنيين.

وأوضح أن الهويات كانت توضع في صناديق حديدية كان البعض يطلق عليها مقبرة الهويات داخل مستشفى الموصل، مشيرا إلى أنه تم نقل الهويات فجأةً وعلى وجه السرعة، مشيرًا إلى أن هناك شكوكًا بأن داعش يريد استغلال الهويات؛ لتزويرها واستخدامها من قبل عناصره للهرب من العراق.




اترك تعليق