مفاجأة: هل أنقذ القدر ميسي وأجويرو من مصير الطائرة المنكوبة؟‎

مفاجأة: هل أنقذ القدر ميسي وأجويرو من مصير الطائرة المنكوبة؟‎
مصطفي عطا الله (صدى):

تتصدر أخبار الحادث المؤلم الذي حدث لفريق تشابيكوينسي البرازيلي صحف ومواقع العالم، الحادثة كانت الخبر الأول في وجه الجميع ما أدى لحالة من الحزن والأسى في كل ملاعب كرة القدم حول العالم.

فريق تشابيكوينسي البرازيلي كان متجها لمدينة ميديين الكولومبية لخوض مباراة ذهاب الدور النهائي لبطولة أمريكا الجنوبية للأندية، قبل أن تسقط الطائرة ويفقد 77 شخصا على متنها حياتهم، بينما تبقى 5 أشخاص في حالة من الذهول ومعاناة من بعض الإصابات الخطيرة.

في الوقت الذي يتحدث فيه الجميع عن التعازي والضحايا، أشارت صحيفة ” سبورت ” الكتالونية أن المنتخب الأرجنتيني لكرة القدم بقيادة أفضل لاعب في العالم ليونيل ميسي كان قد استقل الطائرة البرازيلية التي تحطمت بالقرب من مدينة ميديين الكولومبية.

وبحسب التقرير الذي نشرته الصحيفة الشهيرة، فإن المنتخب الأرجنتيني كان قد استقل طائرة ” Lamia BAE-14 قبل 20 يوما، في الوقت الذي كان الفريق يتجه لملاقاة نظيره منتخب البرازيل في تصفيات أمريكا الكنوبية المؤهلة لكأس العالم.

وكان نجوم المنتخب الأرجنتيني قد التقطوا مجموعة من الصور التذكارية خلال الرحلة، وبعضهم نشر تلك الصور على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، من بين تلك الصور التي انتشرت بشدة كانت تلك الصورة التي تجمع نجم البارسا ليونيل ميسي، مع نجم مانشستر سيتي أجويرو.

وكانت الطائرة البرازيلية قد تحطمت صباح اليوم مخلفة ورائ حطامها 76 شخصا لقوا مصرعهم، فيما نجى 6 أشخاص ببعض الإصابات قبل أن يتوفى أحد المصابين بعد ساعات من الحادث الأليم.

 




اترك تعليق