بزيادة 3.5% عن العام الماضي.. «التحلية»: استهلاك الصيف والحج 533 مليون م3

بزيادة 3.5% عن العام الماضي.. «التحلية»: استهلاك الصيف والحج 533 مليون م3
سعيد العجل (صدى):

أعلنت المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة أن إجمالي المياه المحلاة المصدرة خلال موسمي الحج والصيف لعام 1437هـ وصل إلى 533,736,147 مترا مكعبا، بواقع تصدير 18,385,542 مترا مكعبا خلال موسم الحج إلى مكة المكرمة بزيادة بلغت 1.8%، و10,870,000 مترا مكعبا إلى المدينة المنورة بزيادة وصلت إلى 3.6%، في حين وصلت كمية المياه المصدرة على مستوى المملكة العربية السعودية خلال موسم الصيف إلى 504,480,605 مترا مكعبا بزيادة بلغت 3.5%. عن العام الماضي.

من جهته أوضح معالي الدكتور عبدالرحمن بن محمد آل إبراهيم محافظ المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة والرئيس التنفيذي المكلف لشركة المياه الوطنية، أن ما تم تصديره في يوم التروية بلغ 765,736 مترا مكعبا من المياه المحلاة بزيادة وصلت إلى 3.2%، أما في يوم عرفة وصلت كمية المياه المحلاة المصدرة إلى 806,379 متر مكعب بزيادة بلغت 9.6%، في حين بلغت كمية المياه المحلاة المصدرة في يوم عيد الأضحى 707,050 متر مكعب بزيادة وصلت إلى 3.5%، لافتاً إلى أن المؤسسة حققت هذا النجاح بفضل الله ثم بدعم وجهود حكومة خادم الحرمين وعلى يدي سقاة المؤسسة.

وبين معالي المحافظ أن المؤسسة أعدت خطة محكمة لمواجهة الطلب على المياه المحلاة في هذه الفترة التي تزامنت مع فصل الصيف الحار والذي يتطلب جهد مضاعف ومتابعة حثيثة والعمل منذ فترة الشتاء على خطط التشغيل والصيانة استعداداً لهذه الفترة العظيمة والكريمة التي يفخر كل ابناء المملكة على بذل كل طاقاتهم وقدراتهم في خدمة ضيوف الرحمن وفق توجيهات خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد وسمو ولي ولي العهد وسمو أمير منطقة مكة المكرمة ومعالي وزير البيئة والمياه والزراعة.

وأكد معاليه أن المؤسسة تفخر أنها ضمن طاقم العمل في موسم حج عام 1437، مشيراً إلى أنها سخرت كافة الامكانات والقدرات الفنية والبشرية وفق خطط واستراتيجيات لمحطاتها للعمل على مدار الساعة وبأعلى معدلات التصدير، وهو ما تحقق بفضل الله ثم بجهود حكومة خادم الحرمين الشريفين التي تحظى باستقبال الملايين كل عام من زوار وحجاج بيته العتيق.

ولفت إلى أن محطات تحلية المياه عملت بكامل الطاقات وبمعدلات تصديرية كبيرة رغم حرارة الجو العالية وعدد الوفود الكبيرة التي استقبلتهم المملكة، مضيفاً أن منسوبي المؤسسة يتسابقون على تأدية هذا الفضل العظيم مستمدينه من جهود المملكة منذ عهد المؤسس الملك عبدالعزيز -رحمه الله- وحتى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- ، مؤكدا ان منسوبي المؤسسة سيستمرون بكل اخلاص وتفان بإذن الله في خدمة حجاج ومعتمري بيته وأبناء هذا الوطن الآمن عبر توفير قطرة الحياة لكل من يعيش على ثرى هذه البلاد الطاهرة.





  1. محمد القحطاني [ عدد التعليقات: 23 ] 18/10/2016 في
    1

    زيادة عدد السكان السنوي وعدد الحجاج ما هو في الحسبان ! أكيد بيزيد الإستهلاك كل سنة ! أنتم ماهي الآلية والخطط التي ستعملونها في مواجهة هذه الزيادة ؟ مع العلم أن رؤية 2030 تستهدف زيادة أعداد الحجاج والمعتمرين ! على العموم وفقكم الله ووفقنا لكل خير .